قواعد بيل جيتس,سر النجاح في الحياه العمليه

ألقى بيل غيتس محاضرة في إحدى المدارس الأمريكية وقدم للتلاميذ إحدى عشرة نصيحة أو مهارة قائلاً لهم: مثل هذه المهارات والأفكار لن تتعلموها في المدارس

وخلال المحاضرة ألقى غيتس الضوء على بعض النقاط الخاصة بالتعليم وكيف أن بعض نظم التربية وبعض المناهج والأساليب تعزز الإحساس الكاذب بسهولة النجاح في الحياة، مما يخلق جيلاً من الناس لا يعي الحياة، مما يعرضهم للفشل عند مواجهة الواقع

وهذه هي المبادئ و القوانين التي شرحها غيتس للطلاب:

القاعدة الأولى:

الحياة ليست عادلة تماماً و عليك أن تقبل و تعتاد العيش في الظروف التي تعيش فيها

القاعدة الثانية:

العالم لا يعنيه مدى احترامك لذاتك و لا كيف ترى نفسك: فسوف يتوقع منك الجميع أن تنجز شيئاً و أن تؤدي دوراً قبل أن ينتابك شعور بالفخر والتباهي

 

 

القاعدة الثالثة:

لن تستطيع الحصول على دخل سنوي قدره 60 ألف دولار بمجرد التخرج من المدرسة الثانوية، و لن تتقلد منصباً رفيعاً لمجرد أنك إنسان محترم، و لن تحصل على سيارة إلا بعد أن تجتهد و تجد في الحصول على الوظيفة المرموقة و السيارة الفارهة

القاعدة الرابعة:

إذا كنت تعتقد أن معلمك شديد و عنيف و أن طلباته المتواصلة تفوق طاقتك، فلا تسرع في الحكم و انتظر حتى يكون لك مدير

القاعدة الخامسة:

لا تظن أن العمل في مطاعم الهمبرجر و غسيل الأطباق وظيفة دون المستوى، فقد كان أجدادنا و آباؤنا و ما زال الناس في الدول الفقيرة يتوقون إلى فرصة عمل كهذه

القاعدة السادسة:

إذا ما أخطأت و سقطت و ارتبكت، فاعلم أن الذنب ذنبك، و ليس ذنب أهلك أو والداك, وبدلاً من أن تبكي و تندب حظك، تعلم من أخطائك

القاعدة السابعة:

قبل ولادتك لم يكن والداك شخصين مملين كما تظن الآن، لقد أصبحا كذلك بسبب مصاريف دراستك وارتفاع ثمن ملابسك الجميلة، والنظر إليك وأنت تكبر يوماً إثر يوم، ولذلك وقبل أن تشرع في إنقاذ و تغيير العالم و إنقاذ الغابات الاستوائية من الدمار و في حماية البيئة والتخلص من السلبية في العالم، اشرع أولاً في تنظيف دولابك الخاص،وأعد ترتيب غرفتك

القاعدة الثامنة:

قد تكون مدرستك قد تخلصت من المتفوقين و الكسالى معا، إلا أنهم ما زالوا موجودين في كل مكان

و في بعض المدارس تم إلغاء درجات الرسوب حيث يتم منح الطلبة أكثر من فرصة لإعطاء الإجابات الصحيحة وهي فرص لن يتمتعوا فيها عند الخروج إلى الحياة العملية، ففي بعض الأحيان لا يتم منحنا إلا فرصة واحدة فقط

القاعدة التاسعة:

الحياة ليست سلسلة من الفصول الدراسية المتتابعة، ولن تستطيع أن تقضي كل فصل صيف في إجازة، ولن يكون أصحاب الأعمال مثل المعلمين متفرغين فقط لمساعدتك

عليك أن تساعد نفسك وأن تنجز كل أعمالك على حساب وقتك أنت

القاعدة العاشرة:

الحياة التي نراها في الأفلام السينمائية و التلفاز عموماً ليست واقعية ولا حقيقة

في الواقع لا يقضي الناس كل وقتهم في اللعب والإجازات والجلوس في المقاهي الفارهة، بل عليهم الذهاب إلى العمل وخطوط الإنتاج

القاعدة الحادية عشرة:

عليك أن تحترم زملاءك وأصدقاءك المنهمكين في الدراسة والبحث و الكتابة ليل نهار, ربما تعتبرهم مجانين وغريبي الأطوار، لكنهم سيكونون أكثر استعداداً لمواجهة الحياة وربما ينتهي بك المطاف وأنت تعمل لحساب أحدهم

5 thoughts on “قواعد بيل جيتس,سر النجاح في الحياه العمليه

  1. الحق يقال … نصائح رائعة جداً … وغيرتلي تفكيري ومزاجي

    انا كنت ناوي اغير من تخصصي , لكن جميع البواب تسكرت بوجهي … ونوعاً ما … الحق علي
    وعن جد … الحياة مش دايما عادلة … وما بتعطينا اكتر من فرصة … لهيك لازم نعرف كيف نواجه هالحياة
    وكيف نتكيف مع الظروف … ونستغل اللي بين ادينا لنطور حالنا
    ونخلق مستقبلنا

    وما في اشي بيجي بالساهل

  2. 😉 شكرا كتير الكم لاني بصراحة كنت راح اوصل حافة الهاوية ولكن بفضل نصائحكم راح ارجع اوقف من جديد

  3. Anonymous says:

    🙂 🙂 🙂 🙂 🙂 🙂

  4. حابب اكون نهفه ههههههه says:

    جد صور بتجنن هههههه قصدي نصايح حلوين بعقدو

  5. مقالة جميلة وأهم ما يستفاد منها أن للنجاح طرق وقواعد ولا يمكن للكسول أو للذي يتبع هواه أن ينجح في شيء . بل لابد من الجد والتعلم والتخطيط والتنفيذ والإستفادة من الأخطاء

Leave a Reply

Your email address will not be published.